صحة المرأة

أهمية حمض الفوليك للحامل وتجنب تشوهات الجنين

حمض الفوليك للحامل من العناصر الغذائية الهامة للحامل في فترة الحمل، حيث أنه يعمل في تلك الفترة على إمداد المرأة والجنين بالمغذيات ومنع حدوث التشوهات الخلقية للجنين، ويحتوى على العديد من العناصر الهامة التي تساعد في نمو الجنين لهذا سوف نتعرف على أهمية حمض الفوليك للحامل في المقال التالي.

حمض الفوليك للحامل

  • يعمل حمض الفوليك على حماية الجنين من خطر حدوث التشوهات والعيوب الخلقية، لهذا ينصح الأطباء بتناوله خلال فترة الحمل، لأنه إذا كنتِ حامل ولم تتناوليه فسوف تحدث الكثير من المشاكل للجنين منها عدم اكتمال نمو الأنبوب العصبي أو بما يسمى بعيب الأنبوب العصبي.
  • من ضمن المخاطر التي قد يتعرض لها طفلك أيضاً عدم اكتمال نمو الحبل الشوكي وقصر نمو بعض الأجزاء في المخ، والطفل الذي قد يعاني من تلك الحالات قد لا يعيش طويلاً، لأن تلك الحالات تؤدي إلى حدوث قصور لا يمكنه التعايش معها.
  • إذا كنتِ تتناولين حمض الفوليك في فترة الحمل فأن هذا سوف يقي طفلك من خطر الإصابة بالشفة المشقوقة وهي أحد العيوب الخلقية أيضاً، بالإضافة غلى حماية الجنين من انخفاض وزنه أثناء الولادة وحدوث فقر لنموه في الرحم.
  • تناول حمض الفوليك في الثلي الثاني من الحمل قد يقيك من خطر الولادة المبكرة، والإجهاض وحدوث بعض المضاعفات مثل أمراض القلب والسكتة الدماغية.

تعرف على…اسرار حول فوليك اسيد للحامل .. هل اضراره تتغلب على فوائده؟ إليكم المفاجأة

حمض الفوليك للحامل كم جرام ؟

  • يجب أن تتوقف الجرعة على حسب استشارة الطبيب الخاص بالحامل، حيث أن الجرعة الموصى بها من حمض الفوليك للحامل تبلغ 400ميكروجرام(0.4جم).
  • وتلك الجرعة يمكن تناولها قبل حدوث الحمل مباشرة إذا كنتِ تخططين لحدوث الحمل.
  • إما في حالة حدوث الحمل تبلغ الجرعة أول ثلاثة شهور لـ400ميكروجرام (0.4 جم).
  • وتبلغ الجرعة بدايةً من الشهر الرابع إلى الشهر التاسع: 600ميكروجرام(0.6 جرام).
  • في فترة الرضاعة تبلغ الجرعة: 500ميكروجرام (0.5جرام).

حمض الفوليك للحامل

أضرار حمض الفوليك للحامل

تعتبر مكملات حمض الفوليك للحامل آمن ولا يشكل أي خطر على الحامل، ولكن في حالة إذا كنتِ تتناولين حمض الفوليك بكميات كبيرة خلال فترة الحمل، فقد يتسبب ذلك في حدوث بعض الأضرار منها:

  • قد تعمل النسبة الزائدة من حمض الفوليك على زيادة مقاومة الأنسولين وإبطاء عملية نمو الدماغ لدى الأطفال، ولكن قد نحتاج إلى المزيد من البحث والدراسات في تلك الأضرار.
  • ولكن يفضل تجنب تناول جرعة أكبر من 600ميكروجرام أي بما يعادل 0.6جرام، من مكملات حمض الفوليك.
  • أشارت بعض الدراسات أن المرأة التي تفرط في تناول حمض الفوليك أثناء الحمل أكثر عرضة من غيرها لإنجاب طفل مصاب بالتوحد.
  • قد يؤدي أيضاً إلى حدوث مشاكل مثل الغثيان وفقر الدم وتقلبات المزاج وضعف القدرة الجنسية، ونورم الأسنان ألخ.

حمض الفوليك للحمل بتوأم

حمض الفوليك مشتق من فيتامينات ب التي تذوب في الماء، ورغم هذا فهو يعمل في صورته المصغرة، بالإضافة إلى أنه من الأحماض الرباعية التي تحتوي على الكربون الذي ينتج من عملية الأيض.

يعمل حمض الفوليك على تنشيط المبايض وذلك إذا كنتِ تتناوليه قبل حدوث الحمل مباشرة بثلاثة أشهر، قد يساعد أيضاً تناول حمض الفوليك على انتظام الدورة الشهرية، إذا كنتِ تعاني من دورات غير منتظمة.

وأشارت الدراسات أنه إذا تواجد حمض الفوليك بنسبة عالية في جسم المرأة، فهذا يزيد من احتمالية الحمل بتوأم، ويوجد حمض الفوليك في الأطعمة مثل البروكلي والسبانخ والبقوليات، لهذا حمض الفوليك للحامل مهم جداً.

أقرأ عن…أهم فوائد فيتامين سي مع الزنك للرجال والنساء

أعراض احتياج حمض الفوليك

  • على الرغم من تلك لحالة نادراً ما تحدث، إلا أن الأشخاص الذين يعانون من بعض الأمراض مثل:
    • أمراض الأمعاء الالتهابية، بالإضافة إلى المدخنين والذين تناولون الكحول، فهم أكثر حاجة وعرضة للإصابة بالاحتياج لحمض الفوليك.
    • ويتم معرفة نسبة حمض الفوليك في الجسم عن طريق إجراء تحليل للدم، ومعرفة نسبته داخل خلايا الدم الحمراء.
  • من أشهر العلامات على الحاجة لحمض الفوليك:
    • الشعور بالتعب والإجهاد، ضيق في التنفس، الإصابة بتهيج الجسم، الإصابة بفقر الدم الضخم الأورمات، وهو أحد الأنواع النادرة لفقر الدم والتي يحدث فيها تضخيم لخلايا الدم الحمراء، ارتفاع نسبة الهوموسيستن.

في النهاية، بعد أن سردنا لكِ كل المعلومات الكافية عن أهمية حمض الفوليك للحامل والجرعة المناسب تناولها في فترة الحمل، نحن ننصحك بالاعتدال في تناول حمض الفوليك وعدم الإفراط في تناوله حتى لا يتسبب لكِ بحدوث مشاكل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى