أخبار طبية

أخصائي يحذر من العلاج الشعبي لـ مرضى القدم السكري “قد يؤدي للبتر”

مرضى القدم السكري قدم لهم الدكتور/ هاني بادحدح (استشاري طب وجراحة القدم والكاحل والقدم السكرية) نصيحة هامة، مفادها ضرورة اللجوء للعلاجات الطبية، والأدوية الخاصة بهذا المرض، وهذا بعد التطور الطبي المذهل الذي حدث منذ وقت قصير، والذي جنب كثير من هؤلاء المرضى التعرض لعمليات البتر بنسبة 85%، هذا على نقيض ما تفعله العلاجات المستخدمة باسم الطب البديل في هذا المرض والتي تسبب في بتر القدم فيما بعد، لأنها تؤثر سلبًا علي القدم أكثر من مساعدتها للشفاء من مرض السكري.

مرضى القدم السكري وخطورة العلاجات الشعبية

أكد الدكتور/ هاني على خطر استخدام مثل تلك العلاجات على القدم السكري، فحكي سيادته قصة مريضة لديه، كان لديها جرح في إصبع قدمها، ونصحها بأن يجري لها جراحة بسيطة لتنظيف هذا الجرح، ولكنها خافت وأجلت الأمر.

ثم اختفت مدة تزيد عن الــ30 يوم، وعادت مرة أخرى لاستشارته بعد أن تفاقم الأمر لديها، وأصبحت الإصابة تشمل أصبعين آخرين بالإضافة للإصبع المصاب من البداية.

وبعد فحصها اكتشف الطبيب أنها تعاني من غرغرينا في أصابع القدم، وأضطر الأطباء لإجراء عملية بتر لنصف القدم كاملًا.

أقرأ عن…“تحذير طبي” خطورة الأكل الحار على الأطفال

طرق طبية آمنة لعلاج مرض القدم السكري

وقد استرسل الطبيب أنه في الوقت الحالي تعد بتر القدم السكرية آخر الحلول المستخدمة في العلاج.

حيث حدثت طفرة طبية تخص هذا المرض، منها طرق علاجه بطريقة القسطرة، أو توسيع الشرايين.

لكن المشكلة التي سلط الضوء عليها د/ هاني أن المريض نفسه هو الذي يتصرف بشكل غير مدروس، ويختار بعض العلاجات مثل الأعشاب وخلافه، ظنًا منه أنه هكذا يساعد نفسه، لكنه في الحقيقة يُلحق بنفسه ضررًا أكبر مما يتخيل.

طرق علاج غرغرينا القدم السكري

في الحقيقة هي 5 طرق مستخدمة، لكن كل منها تُستخدم على حسب حالة المريض نفسها، أما عن تلك الطرق فهي كالآتي:

  • التخلص من الإنسجة الميتة: وهي طريقة يلجأ لها الأطباء، حيث يتم إزالة تلك الأنسجة، لتجنب منع انتشار أعراض الغرغرينا، وهي طريقة مناسبة لمنح الأنسجة السليمة من الشفاء والتئام الجروح بها.
  • استخدام المضادات الحيوية في العلاج: إن كانت الحالة بسيطة أو في البداية، فإن الطبيب يصف لمريضه بعض المضادات الحيوية القوية، والتي تكون على هيئة أقراص دواء أو حقن، وهي تساعد في معالجة الجرح قبل انتشاره في الأجزاء السليمة من القدم.
  • العلاج باستخدام الأكسجين ذو الضغط العالي: وهي طريقة جديدة، يتم فيها إدخال المريض لغرفة محكمة الغلق، ويتم وضع جهاز أوكسجين على وجهه كي يستطيع التنفس بحرية، وفي نفس الوقت يقوم الطبيب بزيادة معدل الأكسجين في الغرفة ليصل للجزء المصاب من القدم ويساعده على الشفاء.
  • البتر: من آخر الحلول التي يلجأ لها الطبيب، في حالة أتاه المريض في بداية الإصابة، لكن إن تفاقمت المشكلة وانتشرت الغرغرينا بأكثر من جزء،هنا يضطر الطبيب لبتر الأماكن المصابة، حتى لا تؤثر على بقية الأجزاء السليمة في القدم.

سمر عادل

تيم ليدر لفريق عمل موقع طفل حواء، يضم الموقع نخبة من أفضل كتاب المقالات المفيدة، التعاون ولأن التنوع أساس النجاح، ولذلك نقدم مجموعة من أساليب الكتابة المختلفة باحترافية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى