صحة

ما هو الفرق بين أعراض سرطان القولون والقولون العصبي ؟

ما هو الفرق بين أعراض سرطان القولون والقولون العصبي؟ سؤال يبحث عنه الكثير من الأشخاص، خاصة أن الأعراض متشابه بينهما، ويعاني العديد من آلام القولون العصبي نظراً للضغوط النفسية والحياة التي يعيشون بها، ولكن هل يتحول القولون العصبي إلى سرطان هذا ما سنتعرف عليه عبر موقع حواء اليوم

سرطان القولون والقولون العصبي

أعراض القولون العصبي ليست خطيرة ولكنها مزعجة تمثل في الشعور بالألم، انتفاخ بالبطن، والغازات، بالإضافة إلى القلق والتوتر عند النوم، كذلك تهيج القولون وتحسسه من تناول بعض الأطعمة.

أما عن أعراض سرطان القولون المبكرة لا تظهر أي من الأعراض الملحوظة إلا فقدان الوزن بصورة مفاجأة، مع الشعور بالإرهاق وتعب صحة شديد، وعندما يصل إلى مراحل متأخرة فهناك أعراض أخرى مثل مصاحبة الدم عند التبرز.

القولون العصبي

هو جزء أساسي من الجهاز الهضمي والمسؤول عن امتصاص الماء والأملاح الزائدة بعد اكتمال عملية التمثيل الغذائي، وكذلك امتصاص العناصر الغذائية التي يحتاج إليها الجسم، كما أنه لا يصنف ضمن الأمراض العضوية ولكنه خلل في وظائف القولون بسبب حدوث الاضطرابات العصبية والنفسية، كذلك فإن النساء هم الأكثر عُرضة للإصابة بالقولون العصبي بالمقارنة بالرجال، كذلك هناك بعض الأطفال يعانون من الإصابة بالقولون العصبي.

أسباب الإصابة بالقولون العصبي

  • كثرة التعرض المستمر إلى الضغوط والتوتر باستمرار
  • الإصابة بالتهاب فيروسي أو بكتيري في الأمعاء
  • نمو عدة أنواع من البكتريا بنسبة عالية داخل الأمعاء الدقيقة.
  • حدوث اضطرابات في الهرمونات الجنسية.

ما هو علاج القولون العصبي

لم يتم حتى الآن الوصول إلى علاج للقولون والتخلص من آلام الناتجة عنه، ولكن هناك بعض الأدوية والأعشاب، التي تساعد في التقليل من حدة الأعراض الناتجة عن الإصابة يه مثل:

  • يمكن تناول الأدوية التي تساعد في تسهيل حركة الأمعاء، والتي تؤدي إلى تسهيل خروج الفضلات والبراز، مما يشعر المريض بالتحسن بشكل أفضل.
  • في بعض الأوقات يصف الطبيب المعالج أنواع من المهدئات حتى يتم تهدئة الشخص لمنع إصابته بالتوتر والقلق مما يخفف من أعراض القولون العصبي.
  • هناك أدوية تساعد في التخلص من الغازات وتعمل على تسهيل خروجها من القولون مما يساعد على تقليل الشعور بالألم والانتفاخ.

اقرأ المزيد: أعراض سرطان القولون عند النساء إياك وتجاهلها

سرطان القولون

يعرف السرطان بشكل عام أنه عبارة عن نمو الخلايا بشكل غير طبيعي داخل عضو معين بجسم الإنسان، أما عن سرطان القولون فهو عبارة عن حدوث ورم حميد داخل القولون والذي يتحول حتى يصبح ورم خبيث، وهي من أكثر الأنواع المنتشرة بين الأفراد في السنوات الأخيرة.

اعراض سرطان القولون والقولون العصبي

كما سبق وذكرنا أن الأعراض متشابه على حد كبير والفرق بين أعراض كلاهما على النحو التالي:

أعراض القولون العصبي

  • الشعور بألم في منطقة البطن والمغص الشديد ويزيد في حالة التوتر النفسي والقلق.
  • بعد تناول بعض أنواع الوجبات يزداد حدة الألم خاصة في حالة تناول البقوليات أو الأطعمة الحارة.
  • الإصابة بنوبات من الإسهال والإمساك بسبب عدم انتظام حركة الأمعاء.
  • زيادة الشعور بالانتفاخ والغازات، والشعور بعدم الارتياح.

أعراض سرطان القولون

  • في العادة لا تظهر أي أعراض على المصابين في بداية الأمر إلا في المراحل المتأخرة من المرض، ولكن تظهر الأعراض بعد انتشاره في أجزاء من الجهاز الهضمي، لذلك ينصح بإجراء الفحص الدوري وإجراء التحاليل، والفحوص.
  • وجود نزيف دموي خلال التبرز، والإصابة بالأنيميا وفقر الدم الناتج عن انخفاض الهيموجلوبين بسبب حدوث النزيف المصاحب لعملية التبرز.
  • التقيؤ والغثيان الناتج عن انسداد القولون وعدم خروج الفضلات مما يؤدي إلى تراكمها واحتباس الغازات.

هل يتحول القولون العصبي إلى سرطان

لا توجد احتمالية مؤكدة من تحول القولون العصبي إلى سرطان قولون، حيث الشخص الذي يعاني من القولون العصبي يجب الابتعاد عن الضغوطات النفسية والتوتر العصبي، والابتعاد عن تناول الأطعمة المسببة في تهيج القولون، وتجنب المشروبات الكحولية، وعدم تناول الكافيين.

في نهاية حديثنا اليوم عن أعراض سرطان القولون والقولون العصبي، يجب على كل فرد يرغب في الوقاية من الإصابة بالقولون العصبي تجنب التعرض إلى الضغوط النفسية والتوتر، بالإضافة إلى تغيير نمط الحياة يساعد في الشعور بالراحة والهدوء وهي من أهم الوسائل للحفاظ على صحة الفرد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى